السبت، 18 فبراير، 2017

وقفات للتأمل مع ماكتبه أحد رواد التنوير الثقافي في حضرموت الأستاذ سعيد عوض باوزير رحمه الله بعد زيارته لوادي حضرموت:

وقفات للتأمل مع ماكتبه أحد رواد التنوير الثقافي في حضرموت الأستاذ سعيد عوض باوزير رحمه الله بعد زيارته لوادي حضرموت

في عام 1357 هـ بدعوة من السلطان علي بن صلاح القعيطي،زار خلالها مدينة القطن وشبام ،وسيئون وتريم وغيرها من مناطق الوادي وكتب عن الأوضاع الأمنية و والظروف الإقتصادية السيئة من فقر وتخلف تعليمي وثقافي وغيره
قال بعد ذلك :
(.....والعلويون وحملة السلاح في الداخل يتمتعون بنفوذ وامتيازات خاصة قل أن تشعر معها بأنهم محكومون من جانب حكومة ما) ص 28
( وحين تكلم الأستاذ باوزير رحمه الله عن هجرة الحضارم إلى أندونيسيا وماليزيا وسنقافورا والهند وآثارها في الداخل قال:
عن حالة الحضارم في الداخل أن هذه الثروات التي تعتبر بالنسبة لحضرموت طائلة وواسعة، كما تستغل في الخارج وترد من الخارج، تصدر أيضًا بحذافيرها إلى الخارج.. أقول إنها لم تؤثر في البلاد أثرًا يذكر، فلا وسعت تجارة ولا شجعت زراعة ولا أنشأت صناعة ولا أنفق منها قليل ولا كثير في أي مشروع يعود على البلاد بفائدة بل كانت تبدد بسخاء متزايد في أسباب الترف ومظاهر الفخفخة وملاذ الحياة مما لا يتيسر الحصول عليه إلا من واردات البلاد الأجنبية وبذلك لم يقدر لهذه الثروات أن تستقر في البلاد لتصيب خيراتها أبناء البلاد ولذلك أيضًا ترى التناقض وعدم التناسب واضحًا ملموسًا عندما تشاهد قصور أرباب الثروة الخارجية قد أنشئت على أحدث طراز وحفت بها برك المياه وأشجار النخيل والفاكهة وأثثت غرفها تأثيثًا حديثًا ووزعت في جوانبها أجهزة الراديو والحاكي والتثليج وآلات والموسيقى واقتني بجانبها عدد من السيارات الفخمة ثم لا تقع عيناك حول هذه القصور إلا على عشرات الآلاف من السكان قد أناخ عليهم الفقر بكلكله فلا يصلون إلى حاجاتهم الضرورية إلا بشق الأنفس.
وكان هذا الفقر المتفشي بين عامة الشعب والانحطاط الذي عمّ نواحي النشاط الاقتصادي في الداخل سببًا في عجز الحكومتين هناك عن تحقيق الأمن والعدل والتعليم التي هي من أوجب واجبات الحكومات الأولية حيث كان الدخل الحكومي لا يفي بمرتبات الحاميات القليلة التي كانت تحافظ على الأمن داخل المدن وبعض القرى التي تحت سلطة الحكومتين الفعليّة)
15 أنت و‏‎Al Hadrami‎‏ و‏رمزي صالح مقرم‏ و‏‏12‏ من الأشخاص الآخرين‏
التعليقات

في ماذا خالف الحضارم الشافعية المذهب والمعتقد الأشعري ؟

في ماذا خالف الحضارم الشافعية المذهب والمعتقد الأشعري ؟
خالف الحضارم المذهب الشافعي والمعتقد الأشعري منذ قرون أما في الأحكام منها العهده(الرهن) والمزارعة،والمغارسة وغيره ....
وأشتد عليهم بالنكير بعض علماء الشافعية في مصر وغيرها لمخالفتهم المذهب الشافعي
وهكذا خالفوا المذهب أيضا في بعض الأعمال ،وخالفوا أيضاً في معتقد الإمام أبو الحسن الأشعري كالقول بإيمان المقلد الذي لايقول به ....
وظهر بيهم من أخذ بمذهب المحققين كشيخ الإسلام أبن تيمية في الطلاق بالثلاث في مجلس واحد لايقع إلا طلقة واحدة ، ووجد بين الحضارم الشافعية من ترك التقليد وذهب مذهب المجتهدين ،ووجد بين الحضارم الشافعية من تأثر بدعوة الشيخ محمد بن الوهاب وخاصمه أصحابه حتى مات وكل هذا حدث منذ قرون مضت وبالله التوفيق

     ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏في الهواء الطلق‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏نبات‏، و‏‏سماء‏، و‏في الهواء الطلق‏‏‏ و‏طبيعة‏‏‏

وظل يقاوم (الشيب على شعررأسه....)

وظل يقاوم (الشيب على شعررأسه....)
رجل خمسيني أطل على مشارف الستين ......!
همه الشاغل التخلص من بياض شعره،أما لحيته فوجد لها الخلاص بدواء فعال لاينبت ولايبقي ولايذر....كلما أطلت براسها تصدى لها بشجاعة....!
وظل يقاوم مع (الشيب على شعررأسه)في صراع دائم لايفتر ولايكل ولايمل مع الأصباغ والمساحيق، ولم يأبه بتعليق صديقاً له يذكره و يعرف سره ...
...واما زوجته يصيبها الغثيان إن هي رأت شعر الشيب بدأ يطل من جديد على شعر رأسه ولاتطيق أن تراه.
وفي يوم ماطر عاد من المسجد وقد تبللت ثيابه ، وارهق من السير بين المسجد والبيت وكان حاسرا راسه كعادته ،فما كان من ماء السماء إلا أن غسل المساحيق والأصباغ السوداء التي كان يحملها على شعر رأسه وفجأة رن جرس المنزل وفتحت (المدام) بسرعة فلم تعرفه فاغلقت الباب في وجه وصاحت في ذعر شديد (يوه) !من هذا ....؟
فتنكرت له وفي الحقيقة أنها لم (تعرفه)
فقرر بعد ذلك أن يتوب إلى الله ويبدأ حياته في طريق النهاية الآمنة على مستقبله من جديد...

قبلت تزويجها بالمهر المذكور المتفق عليه مقدماً.........

قبلت تزويجها بالمهر المذكور المتفق عليه مقدماً.........

من مواضيعي( التراثية ) التي نشرت في بعض المنتديات قبل سنوات
يا ......
- زوجتك على ما امر الله به من امساك بمعروف أو تسريح باحسان
زوجتك ابنتي ــــــــ بالمهر المتفق عليه
المدفوع مقدما
: قبلت تزويجها بالمهر المتفق عليه المدفوع مقدما
يا ......
- انكحتك ابنتي ـــــ بالمهر المتفق عليه المدفوع مقدما
: قبلت نكاحها بالمهر المتفق عليه المدفوع مقدما
- زوجتك وانكحتك بابنتي المذكورة بالمهر المتفق عليه المدفوع مقدما
: قبلت تزويجها ونكاحها بالمهر المتفق عليه المدفوع مقدما

الفاااااتحة
تقاليد عقد القران في حضرموت تبدأ بخطبة وعظية بين يدي العريس وولي أمر العروسة أو المأذون لها نيابة عنها بالعقد الشرعي ،يلقيه قاضي العقود المكلف بالعقد في القرية أو حي معين من احياء المدينة ، وبحضور جمع كبير من االأهل والأصدقاء والأقارب يمكن أن يكون في بيت أهل العروسة ،ويمكن أن يكون في الجامع أو أحد المساجد أو مكان عام ................وتوضع "مدخنة " للبخور يضع العريس بعض من الدخون عليها عندما يبدأ قاضي العقود الشرعية - المأذون- بخطبته الوعظية بين يدي العقد .
وكان في السابق في عقد السبعينات بعد أستقلال الجنوب وتولي الجبهة القومية الحكم ،صدرت لائحة تنظيم العادات والتقاليد الإجتماعية بالمديرية الشمالية في ماكان يسمى سابقاً ولفترة معينة بالمحافظة الخامسة ،ويعنون بها - حضرموت - أن صدرت قرارات عن مؤتمر شعبي عقد لهذا الغرض في مدينة سيئون وهو تنظيم وتقنين لعادات الزواج وتحديد المهور الزمت بموجبها قرارته جميع المواطنين في مديرية سيئون وتريم وشبام وتعد أكبر مديرية في المحافظة من الناحية الإدارية والسكانية بالتقيد بهذه اللائحة ومنها تحديد المهر المؤجل منه والمعجل بمبلغ قدره مائة دينار يمني جنوبي في ذلك الوقت ،وبعدها بسنوات تقريباً قليلة اصدر قانوناً من قبل الدولة سمي (بقانون الأسرة ) ظل هذا المهر سارياً المفعول به في جميع المحافظات الست للجنوب في جمهورية اليمن الديمقراطية حتى عام الوحدة في مايو عام 1990م .
وكان المواطنون بين مؤيد ومعارض في تحديد المهر وفي تحديد عدد الزوجات بان تكون واحدة فقط
http://www.alshibami.net/saqifa/showthread.php?t=139297

مصادر تاريخ حضرموت الوسيط المفقودة

مصادر تاريخ حضرموت الوسيط المفقودة 

كنت قد أشرت في منشور سابق إلى أن تاريخ حضرموت كما ذكر الكثير من الكتاب والباحثين المعاصرين،إلى أنّ مشكلة أو معضلة تواجهه وهو فقدان المصادر التاريخية أو المعاصرة للأحداث ،ويذكر بعض المؤلفين أنّ هناك كتباً تاريخية ألفها مؤرخون حضارمة لم ترى النور أو غير موجودة بأيدي الباحثين أو المحقققين خاصة للفترة التاريخية التي تعرف بالعصر الإسلامي الوسيط التي تبدأ من منتصف القرن الثالث الهجري- أي بعد ضعف دولة الخلافة الإسلامية العباسية - وبداية إنفصال أقاليم منها من أهمها : اليمن ومصر، وتكون دويلات عديدة ،و تاريخ حضرموت في هذه الفترة يعدُ في عداد الموتى ،وماكتب إنما أتى بعد هذه الفترة بعد أكثر من 500 سنة تقريباً ، ومن الملاحظ أن مؤلفي هذه المؤلفات المفقودة من أهل حضرموت أو السكان الأصليون كما يعرفون تاريخياً . وهي :
- تاريخ العلامة باعبيد
- تاريخ القاضى باعيسى
- تاريخ ابن حسان
- تاريخ باشراحيل
- تاريخ بازرعة
-تاريخ بن ُعُمرة
-تاريخ باسباع
- تاريخ باسخلة
-تاريخ با سنبل
-تاريخ الامام عبد اللة بن عمر بامخرمة

ماذا نملك أنا وأنت من محبة الله تعالى.؟

ماذا نملك أنا وأنت من محبة الله تعالى.؟
قد لانكون من عباده المتقين الذين يحبهم
،ولا من المحسنين .....
ولا من الصابرين لقلة صبرنا
لكن تعال ياعزيزي نجعل أنفسنا في هذه القائمة (إنّ الله يحب التوابين) فنستغفر الله ونتوب أليه ، فإذا حصلت للعبد التوبة، أقبل على التظّهر والصلاة و يجعله الله في أحبابه ...

(وَشَهِدَ شَاهِدٌ مِنْ أَهْلِهَا) تاريخ أذهب تاريخ ....




(وَشَهِدَ شَاهِدٌ مِنْ أَهْلِهَا)ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏سماء‏، و‏‏في الهواء الطلق‏، و‏طبيعة‏‏‏ و‏ماء‏‏‏

  تاريخ أذهب تاريخ...

(ولما أظهر الله الشيخ سعيد بن عيسى العمودي بالمعرفة والولاية واشتهر بالصلاح قصده المريدون والزوار من القرى والبوادي وبارك لله في ذريته فما زال عددهم يكثر حتى غلبوا على بلد قيدون وصار إليهم اغلب أموالها ونخلها من أيدي سكانها الأخرين الذين رحلوا عنها أو انقرضوا وقلت أعدادهم ولا تزال بعض الاحجال والنخل يعرف إلى اليوم بأسماء ملاكه الأقدمين )
وأضاف أيضا :
مؤلفه الإمام الحجة العلامة المحقّق الشهير والمؤرّخ الثقة الكبير
علوي بن طاهر بن عبد الله بن طه الحداد
نقلته كما هو نصاً
وقال في المرجع نفسه أعلاه ....
(واشتهرت زاوية الشيخ سعيد في بلد قيدون وسيقت إليها النذور وزكاة البوادي ولا نعلم هل كان أهل القرى يرسلون إليها شيئا من زكاتهم أم لا؟ كما أنا لا نذري متى تأسس أخذ الزكاة باسم الزاوية)

قلت: ولعل هذه الصورة تكررت بهذه الصورة أو بأخرى في مامضى من تاريخ حضرموت